قريبا

إن قراءة “للحياة رأي آخر” لا تعني فقط التجول داخل عقل وقلب الروائي “جوناس نازاريت”، ولكنها تعني أيضا الانتقال إلى قلب أنجولا والسير في طرقاتها والتبصر بما يحدث في شوارعها وخلف جدران بيوتها، إنها رواية تحملنا للتسلل داخل الحياة اليومية للأسر في مدينة لواندا، ومشاركتها أفراحها ومشاكلها.
قريبا بالمكتبات وفي #معرض_القاهرة_الدولي_للكتاب
#صفصافة_بيت_الترجمة